بركة يدعو لتفعيل صندوق الزكاة ويرفض إلغاء دعم غاز البوتان

Maakoum
مجتمع
Maakoum4 مايو 2021
بركة يدعو لتفعيل صندوق الزكاة ويرفض إلغاء دعم غاز البوتان

قال نزار بركة، الأمين العام لحزب الاستقلال، إن حزبه يرفض الإلغاء الكلي لدعم غاز البوتان، مقترحا أن يستمر دعم الحكومة للغاز، في حدود قنينة واحدة لكل أسرة في الشهر.

 

وأضاف بركة خلال استضافته بمؤسسة الفقيه التطواني بسلا، أن الكثير من الأسر المغربية متضررة، ويجب الحفاظ على قدرتها الشرائية، خاصة مع تداعيات فيروس كورونا.

 

وأوضح بركة، أنه هناك حديث عن توفير 13 مليار درهم من ميزانية الدولة، و10 مليارات من مراجعة دعم المقاصة للغاز والدقيق والسكر، في ظل تطبيق برنامج الحماية الاجتماعية الذي سيكلف 51 مليار درهم.

 

وشدد الأمين العام لحزب الاستقلال، أنه لا يمكن للمواطن تحمل كلفة حذف الدعم عن الغاز، كما حدث مع المحروقات التي تحمل كلفتها ما بين300 و500  درهم.

 

في المقابل، دعا بركة، إلى تطبيق اختياري، لنظام الزكاة، كما هو الحال في ماليزيا، لدعم الأسر الفقيرة وتمويل ورش الحماية الاجتماعية، دون أن يكون ذلك على حساب القدرة الشرائية لفئة عريضة من المغاربة.

 

من جهة أخرى، انتقد نزار بركة الأمين العام لحزب الاستقلال حكومة سعد الدين العثماني، محملا إياها مسؤولية تسجيل مجموعة من التراجعات التي عرفها المغرب في الآونة الأخيرة، وذلك بسبب عدم انسجامها كون كل وزير “يلغي بلغاه” على حد تعبيره.

 

وقال بركة، أن لحزبه برنامج إذا ما طبقه وهو في الحكومة، سيخرج البلد من الأزمة.

 

في ذات السياق، أوضح الأمين العام لحزب الاستقلال ، ليس له طموح لرئاسة الحكومة بعد الانتخابات المقبلة، حيث أردف قائلا “ليس لدي طموح شخصي لرئاسة الحكومة ، لكن نريد أن تمكن الانتخابات حزبنا من استرجاع مكانته السياسية”.

 

وشدد بركة، على ضرورة القيام بإصلاح سياسي شمولي بعد الانتخابات، مع إعادة النظر في نمط الاقتراع وتقييمه، لتطوير العلاقة بين الناخب والمنتخب وتقييم الدستور.

 

في ذات السياق، أضاف بركة، بأن الأحزاب كلها يجب أن تتحمل المسؤولية لاسترجاع ثقة المواطنين والمواطنات، وأن على الأحزاب أن تتعبأ ليصوت المواطنين على البرامج عوض الأعيان والمال.

 

وحذر المتحدث، من الانقسامات التي لا تساعد على إحراز أي تقدم في عدة مجالات، حيث أردف قائلا: ” مثل هذه الحكومة لا أريد أن أكون فيها، وما أريده أن أكون في حكومة تسير على الطريق الصحيح”.

انقرهنا .لقراءة الخبر من مصدره